English
01/12/36

نظم المركز الوطني للطب البديل والتكميلي الأسبوع الماضي عدداً من المحاضرات الأكاديمية حول الطب البديل والتكميلي بالتعاون مع كلية طب جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية شارك فيها أكثر من 150 طالباً، وذلك إنطلاقاً من دوره في إثراء مناهج الكليات الصحية بما يتعلق في ممارسات الطب البديل والتكميلي كونه المرجعية الوطنية لذلك.



وذكر المدير التنفيذي للمركز الوطني للطب البديل والتكميلي د. عبدالله بن محمد البداح أن الطلاب زاروا المتحف التوعوي، والمكتبة العلمية، وقدمت لهم العديد من المحاضرات تناولت : التعريف بالطب البديل والتكميلي، والمرادفات المتعلقة به، والأنواع المختلفة لممارساته في العالم و المملكة، ومعدل إستخدامه وتكلفته وممارساته المبنية على الدليل والبرهان العلمي، بالإضافة إلى نبذه مختصرة عن المركز الوطني للطب البديل والتكميلي وأهم إنجازاته منذ إنشائه من ناحية التنظيم والترخيص والتدريب والبحوث العلمية والتوعية والإعلام وغيرها.


وأشار د. البداح إلى أهمية إلمام طالب الطب في مرحلة البكالوريوس بإستخدامات الطب البديل والتكميلي وتوسيع مداركه للتعرف على ممارساته، ومعرفة المثبت منها علمياً والإطلاع على ما يستجد مستقبلاً.