English
05/06/38


حذر المركز الوطني للطب البديل والتكميلي من ما تم تداوله مؤخرًا في مواقع وبرامج التواصل الاجتماعي حول بعض الادعاءات العلاجية الخاطئة التي يدّعي أصحابها قدرتها على علاج الكثير من الأمراض.

وأوضح المركز أنه انتشرت مؤخرًا مقاطع مرئية ومسموعة ورسائل نصية في برامج ومواقع التواصل الاجتماعي يروّج أصحابها لخلطات وممارسات خاطئة، مثل : وصفة فيتامين "د"، وعلاج السكتة الدماغية بشد الرأس والكي، وعلاج الأورام والروماتويد بالخلطات الضارة، وغيرها من الادّعاءات العلاجية الأخرى التي لا صحة لها.

ودعا المركز أفراد المجتمع إلى الحذر من مثل هذه الوصفات والادعاءات الترويجية التي قد تلحق الضرر بمن يلجأ إلى استخدامها، وعدم تداولها حفاظا على صحتهم، والاستفسار عنها والإبلاغ عن من يروّجها عبر قنوات الاتصال المتاحة مع المركز الوطني للطب البديل والتكميلي،  مبينًا أن ممارسات الطب البديل والتكميلي المرخصة في المملكة حاليًا هي: العلاج بالوخز بالإبر، وتقويم العظام، وتقويم العمود الفقري، والمعالجة الطبيعية، وشرع المركز مؤخرًا إلى الترخيص بممارسة الحجامة وفق ضوابط وضعها تحت مسمى " ضوابط تنظيم ممارسة الحجامة للممارسين والمؤسسات".